حظك والابراج ليوم الاحد 2020/3/8

الاحد - 08/03/2020 - 09:00

 

#الحمل
مهنياً: يوم جيد لتبنّي أفكار جديدة، وتفرح إلى جانب الزملاء، وتتلقى مساعدة مالية أو معنوية وتسوية إدارية. 
عاطفياً: قد لا تجد أفضل من الشريك لشرح الظروف التي تمر بها، ومن المؤكد أنه سيساعدك على تخطي العقبات كلها.
صحياً: لا تخير نفسك بين إهمال صحتك والمحافظة عليها، حكم عقلك واختر الحل المناسب.

#الثور
مهنياً: عليك أن تكون حذراً في تصرفاتك، فالكثيرون يترقبون أخطاءك، وينتظرون الفرصة المناسبة للنيل منك.
عاطفياً: تشعر بالاستقرار في علاقتك بالشريك، وتعرف إلى أين ستقودكما وخصوصا أن أفقها واضح.
صحياً: كن على تواصل دائم مع الأصدقاء الذين يمارسون الرياضة، فهم يشجعونك على ممارستها.

#الجوزاء
مهنياً: عليك القيام بأعمال متأخرة لئلا يدهمك الوقت ولا سيما أن أمامك مشروعاً مهماً. 
عاطفياً: لا تتردّد في الوقوف إلى جانب الشريك، وحاول معرفة ما يزعجه لتساعده على إيجاد الحلول المناسبة..  
صحياً: لا تدع أي شيء سخيف يستفزك أو يثير غضبك ولا تدع الذين يعلمون حقيقة وضعك الصحي أن يتلاعبوا بأعصابك.

#السرطان
مهنياً: لن تبقى وحيداً لكي تواجه عرقلة مشروع كبير لك، فأحد الزملاء يساندك بقوة ولن تتعثّر خطواتك مهما تكن الظروف .
عاطفياً: يتحدث هذا اليوم عن رابط عاطفي متين للجميع مهما يكن عمرك ووضعك أو عن عرض مهم ورحلة سفر. لا تحزن على حب قديم وابدأ من جديد.
صحياً: إذا أحسست بأنك تتنفس بصعوبة، سارع فوراً إلى زيارة الطبيب.

#الاسد
مهنياً: تقطف قريباً ثمار ما زرعته مهنياً منذ مدة، وهذا ما يعزّز موقعك في العمل على نحو أكبر .
عاطفياً: إمنح الشريك مساحات كبيرة للتعبير عن حقيقة مشاعره، وهذا يريحه كثيراً.
صحياً: كن من الحرصاء على صحتهم، ولا تتشبه بكل من يستهتر بها، فهم الخاسرون.
 
#العذراء
مهنياً: أنت كثير التسامح، لكنّ الوضع لم يعد يحتمل، ومن شأن ذلك أنّ يترك انعكاسات تطالك أكثر من الآخرين . 
عاطفياً: لم يفت الوقت بعد لمعالجة بعض المشكلات مع الشريك، المجال ما زال مفتوحاً لتلافي الأسوأ في المقبل من الأيام. 
صحياً: إذا كنت تعيش تشويشاً واضطراباً مهنياً لا تدعهما يؤثران في صحتك. يكفي ما أنت فيه.

#الميزان 
مهنياً: تبرهن عن واقعية وعقلانية في قراراتك وتوجهاتك، حتى لو وصفك الآخرون بالعناد .
عاطفياً: تفاجئ الجميع بعلاقة جديدة وتخوض مغامرة تكون هذه المرة خاتمتها سعيدة لك وللجميع.
صحياً: تتميز هذا اليوم بحيوية لا تعرفها منذ مدة طويلة، ويحسدك الجميع عليها .

#العقرب
مهنياً: عليك أن تكون أكثر ديبلوماسية في العلاقة مع الزملاء، وهذا يضمن النجاح للمجموعة عموماً.
عاطفياً: يبادلك الشريك أجمل كلمات الحب والمشاعر الصادقة، وأنت بدورك لا تقصّر في هذا الجانب أيضاً. 
صحياً: يقال خالف تعرف، طبّق هذا المثل وخالف كل ما يغريك للاستسلام للطعام الدسم .

#القوس
مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن مبادرة جيدة واتخاذ قرار مهم في العمل يغير المعادلات ويبدل نظرة أرباب العمل إليك.
عاطفياً: تفكر جدياً في إنهاء ارتباطك بالحبيب بعد تصرفات من قبله غيرت نظرتك إليه كلياً .
صحياً: يستحسن الاستفادة من أوقات الفراغ لممارسة بعض أنواع النشاطات المفيدة صحياً .

#الجدي
مهيناً: تتحسّن علاقاتك باستمالة الزملاء إلى التسامح وبزيادة راحتهم المادية. لا تجعل ضغوط العمل سبباً في المشكلة بينك وبينهم. 
عاطفياً: الحب يعيدك بالزمن الى الوراء فاسعد به، ولكن لا تبالغ في تقدير نفسك لئلا تقع في المشاكل.
صحياً: خفّض استهلاكك من اللحم و فضّل الأسماك عن غيرها. المعدة بيت الداء فكن حكيماً في ما تأكل. 

#الدلو
مهنياً: تضطر لإعادة تنظيم حياتك أو تجد أن نمطك لا يتلاءم مع نمط الآخرين، فتحاول التأقلم مع ما هو مناسب.
عاطفياً: لا تتطرف في مواقفك مع الشريك، توفق في إعادة بناء ما تهدّم، وتفتح صفحة جديدة بينكما . 
صحياً: ابتعد عن المتاعب هذا اليوم الذي يخبّئ بعض التراجع الصحي غير المقلق. 

#الحوت
مهنياً: الحظّ يبتسم لك ويطمئن بالك مع وجود الشمس وعطارد في برجك  وتبتعد أكثر عن اهتمامك بالشؤون المهنية لكن لا تترك منافساً يهزمك.
عاطفياً: يكون التناغم واضحاً يوّلد اجواء عاطفية جيدة ولقاءات مشوّقة وحدثاً استثنائيّاً يخبّئ مفاجأة.
صحياً: القيام برحلة ترفيهية إلى المناطق الجبلية وقطف بعض الأعشاب النباتية مفيد للنفس .

تعليقات الفيسبوك: