حظك والابراج ليوم الاحد 9-2-2020

الاحد - 09/02/2020 - 09:00

 

#الحمل
مهنياً: تفاءل هذا اليوم قد يحمل إليك بعض الارتياح، تتلقى معلومات تذهلك وتتخصل من خيبة أمل، وتبتعد عن القرارات غير المدروسة.
عاطفياً: الجرأة في القرارات الحاسمة مطلوبة، لكنّ التسرّع مرفوض، ولا سيما أنّ مستقبلك مع الشريك على المحك.
صحياً: لا تلجأ إلى المهدئات أو المنوّمات، كل ما في الأمر أنك تمضي نهاراً متعباً يتركك في حال من الأرق ليلاً.

#الثور
مهنياً: قد توقع عقداً جديداً أو تباشر عملاً آخر وتسمع كلمات الثناء والتقدير لأفكار جيدة قدمتها أولموهبة تمارسها في العمل.
عاطفياً: مهما بلغت حدّة النقاش مع الشريك، فإنّ التفاهم يكون سيد الموقف ويسهم في تبديد الخلاف بينكما. 
صحياً: تكون قادراً على إيجاد الحلول والعلاجات المناسبة لكل ما يعتريك من آلام.

#الجوزاء
مهنياً: تجد طريقة تقنع بها رؤساءك في العمل بوجهة نظرك لكنك تتخوف من الإقدام على تنفيذ أحد المشاريع.
عاطفياً: تعاني العلاقة المتأرجحة ضغوطاً واتهامات، حذار المتاعب الصحية واحرص على سلامة المنزل والعائلة..
صحياً: اتبع تعليمات الطبيب بشأن الامتناع عن التدخين بحذافيرها، ولا تخاطر بوضعك الصحي.

#السرطان
مهنياً: تتميّز بنشاطك وتتألق في حقل اختصاصك، بإمكانك خوض المنافسه بنجاح، فأنت تتمتّع بدعم المسؤولين والزملاء..
عاطفياً: تتجاوز بعض العقبات في علاقتك بالحبيب، وتخطط معه لعلاقة جديدة مبنية على الصراحة.
صحياً: تتخطى أزمة صحية طارئة تخرج منها بدرس صحي لن تنساه مدى حييت.

#الاسد
مهنياً: تتمكن أكثر هذا اليوم من فرض إرادتك وتسهل الاتصالات أمامك، وقد تنتابك موجة من الشكوك والهواجس.
عاطفياً: تطالك بعض الانتقادات، لكنها في الواقع موجهة لتحسين الأداء والتعاطي مع الشريك بالشكل اللائق.
صحياً: ممارسة الرياضة التأملية تخفّف من التشنجات والضغط والإرهاق، فإليك بها 

#العذراء
مهنياً: عليك أن تتنبّه لمصاريفك هذا اليوم، وخصوصاً أن أي خسارة من شأنها أن تزيد الأمور تعقيداً.
عاطفياً: العلاقة تمر بأفضل حالاتها، وتنقشع الرؤية وتبان الأمور على حقيقتها وتعود إلى مجاريها الطبيعية لا بل أحسن مما كانت.
صحياً: قم بين الحين والآخر بنشاطات رياضية متنوعة تعود عليك بالفائدة الصحية المرجوة.

#الميزان
مهنياً: يجعل هذا اليوم محادثاتك ومفاوضاتك أكثر إيجابية، وإذا قدّمت مساعدة فإنك تشعر بأهمية ما قمت به.
عاطفياً: حاول التنويع في أسلوب تعاطيك مع الشريك، فهذا من شأنه أن يقربه منك ويبعد الخلل في العلاقة.
صحياً: تجنّب التوتر قدر المستطاع، فأنت على موعد مع المتاعب، لكن ذلك يكون موقتاً.

#العقرب
مهنياً: التسرّع غير المبرّر يودي بك إلى مواقف بعيدة عن قناعاتك، عليك المبادرة إلى إعادة تصويب الوضع اليوم قبل الغد.
عاطفياً: إذا أردت المضيّ في علاقتك الجديدة، عليك إنهاء علاقتك بالشريك لئلا تبقى أسير الضياع والضلال. 
صحياً: تفاءل دائماً بالخير، ولا تفسح الطريق أمام اليأس ليتسلل إلى نفسيتك.

#القوس
مهنياً: تتلطف أجواء المفاوضات وكل ما له علاقة بالبحوث والتنقلات والارتباطات، كما تكون الأجواء المهنية جيّدة.
عاطفياً: تصرّفاتك عقلانية، وهذا قد يؤدي إلى انسجام كبير مع الشريك، ولا عواقب تؤثر في العلاقة على المدى المنظور.
صحياً: النشاط الفكري والجسدي يكون مؤشراً إيجابياً، على مدى جهوزيتك لتحمّل الضغوط.

#الجدي
مهنياً: لا تترك أي قرارات يتم اتخاذها اليوم تؤثر في قناعاتك في العمل أو تغيّر رأيك في جملة من القضايا سبق لك أن اتخذت موقفاً منها. 
عاطفياً: تشهد حياتك العاطفية الكثير من التغيرات ولا تعرف إلى أين سوف تؤدّي، لكنك تقرّر في النهاية أن الوقت قد حان للاستقرار. 
صحياً: تجنّب الإرهاق وكثرة المجهود غير المبرّر، لأنك قد تواجه بعض المتاعب في الأيام المقبلة، ويستحسن أن ترتاح.

#الدلو
مهنياً: الحذر مطلوب اليوم أكثر من أي وقت مضى، فهناك تبدلات حاسمة ومهمة في المجال المهني قد تطالك لكنها لن تهمشك. 
عاطفياً: الحظوظ تدعم أفكارك وتطلّعاتك وطموحاتك مع الشريك، لا تراوغ ولا تستسلم للخمول، بل كن على استعداد للمواجهة. 
صحياً: لا تحاول الانزواء وتجنب الآخرين، بل انطلق في مشاريع ترفيهية مسلية.

#الحوت
مهنياً: تكبر أحلام هذا اليوم، وتطرأ تغييرات إيجابية في مجالك المهني، وتتطور علاقاتك، وقد يكون لك اتصال مهم بشخصية كبيرة.
عاطفياً: قد ترغب في فتح صفحة جديدة مع الشريك، لكن الموضوع يحتاج إلى المزيد من الوقت لبلورة الأفكار كما يجب.
صحياً: قد تكون على استعداد لتغيير نمط طعامك والسير بما يتناسب ووضعك الصحي الدقيق.

تعليقات الفيسبوك: