حظك والأبراج ليوم الأحد 13-10-2019

الاحد - 13/10/2019 - 09:00


#الحمل
مهنياً: يكون النجاح كبيراً اذا عملت ضمن مجموعة، ان وجود القمر المكتمل في برجك يسهل أمامك المهمات، وتبدو الاتصالات والاجتماعات مشوقة.
عاطفياً: تبدأ مرحلة جديدة، وربما تخطط لرحلة طويلة أو تلاحق فكرة جديدة مهمة ترى أنها تكون في مصلحة علاقتك العاطفية وتعاطيك مع الشريك.
صحياً: عليك أن تتدارك الأمور بسرعة فقد تبدأ بالشعور بالتعب والإرهاق بمجرد القيام بأي عمل أو نشاط صغير.
#الثور
مهنياً: حاذر على اموالك وانتبه لما تدفعه من مستحقات، تخشى على ملكية او تحرص على ما تعتبره مهماً في حياتك.
عاطفياً: من المحتمل أن تتداخل الشؤون العاطفية بالمجال المهني، وتعرف قصة خاصة مع بعض الزملاء وتنفتح على آفاق واسعة ومؤثرة.
صحياً: ناول مشتقات الحليب، البيض أو رقائق الفطور المدعّمة على وجبة الفطور، ذلك للحصول على الفيتامين ب12 بما أنه غير موجود في أي مصدر نباتي
#الجوزاء
مهنياً: لا عجب إذا نجحت في التخلص من الديون الكبيرة وأحدثت تغييرا في أوضاع المهنية، وتحمل الأيام المقبلة نجاحاً مهماً. 
عاطفياً: كن منطقياً وعملياً في تنظيم شؤونك العاطفية، باستطاعتك احراز تقدم ونجاح في العلاقة شرط التنظيم الجيد للوقت.
صحياً: الغذاء الصحي مهم جداً، لكن ذلك يستوجب متابعة دائمة وغير مرحلية، وعليك التروي ومراعاة الاوضاع السليمة، وكن هادئ الأعصاب.
#السرطان
مهنياً: كن متأنياً جداً واصغ الى الآخرين من دون تدخّل من قبلك، وتجنّب الخيبات ولا تعط رأيًا مشاكساً .
عاطفياً: العلاقة بالشريك في أجمل أوقاتها والتفاهم بينكما يبلغ الذروة حول كل ما تتطرقان إليه من مواضيع .
صحياً: البدانة لن تضر إلا صاحبها، فحاول أن تبدأ بحمية غذائية لاستعادة رشاقتك.
#الاسد 
مهنياً: تتعامل مع مؤسسات أو مجموعات، لا يجوز تفويت الفرص أو الوقت الثمين، قدّم اقتراحاتك وارتبط بمواعيدك وكثف جدول اعمالك.
عاطفياً: تستقر الأوضاع عائلياً، ويمكن أن يتم لقاء مميز للوحيدين يتطور على مدى الأيام والأسابيع المقبلة، تشجع عزيزي تكلم فهذه هي موهبتك.
صحياً: تقدم حالتك الصحية رهن باجتياز بعض الواجبات التي وصفها لك الطبيب، عليك أن تبذل مجهودًا مضاعفًا من أجل الخروج من هذا المأزق سريعًا.
#العذراء 
مهنياً: تنبّه جيدًا لمصاريفك، وخصوصًا أنّ أيّ خسارة من شأنها أن تعقد الأمور مهنيًا،
وثابر في سبيل تحقيق أهدافك
عاطفياً: الجرأة في القرارات الحاسمة مطلوبة، لكنّ التسرّع مرفوض، ولا سيما أنّ مستقبلك العاطفي على المحكّ
صحياً: لا تتهوّر ولا تقرّر المضي في ما أنت عليه صحيًا، النتائج السلبية تظهر قريبًا، تعامل مع صحتك كما تتعامل مع شؤونك المهنية التي تريدها أن تكون على أكمل وجه
#الميزان
مهنياً: جو إيجابي جداً لطرح أفكار جديدة بغية تطوير العلاقة، استفد قدر الإمكان ولا تضيّع الفرصة
عاطفياً: يطلب الشريك مساعدتك في بعض الأمور، فلا تتردّد وكن إلى جانبه ليتمكّن من مقاومة الضغوط
صحياً: لا تتردد لحظة في ممارسة الرياضة والتمارين المفيدة لكل عضلات الجسم وأعضائه
#العقرب
مهنياً: ان تاثيرات القمر ن برج الحمل تولد حيرة إزاء خيار لا بد منه، وقد يتعلق بمجال مهني يربكك أو بعملية شراء تقدم عليها
عاطفياً: تستاء من أمر يتعلق بالشريك، حافظ على سرية مشاعرك واقبل ما يحدث من دون اعتراض إذا استطعت
صحياً: لا تدع مشاغلك المهنية والعملية تنسيك الاهتمام بالشأن الرياضي وبوضعك الصحي
#القوس
مهنياً: وجود القمر في برج المكتمل في برج الحمل  الناري الصديق يحمل عرضاً يجب أن تفكر فيه أو يبلور فكرة بحثتها في أواخر الشهر الماضي
عاطفياً: تبدو الأمور بينك وبين شريكك غامضة جدًا، لكن ما تزال هناك فرصة لإيجاد صيغة لعلاقة ما بينكما، فقط استمر في المحاولة وسوف تصل إلى ما تريد الوصول إليه قريبًا
صحياً: أنت غير معتاد الظروف الصحية السيئة، ثق أنك في المسار الصحيح للخروج منها، وأنك على وشك التخلص من واحد من أسوأ كوابيسك على الإطلاق
#الجدي
مهنياً: القمر المكتمل في برج الحمل يعاكسك ويشكل تنافراً مع بلوتون في برجك، وقد تجد سلبيات حتى في أمور تبدو ظاهرياً إيجابية. 
عاطفياً: راجع قراراتك بشأن علاقتك بالشريك، وتمهل في الإفصاح عما في داخلك واتبع قلبك دائماً فهو دليلك فى كل الأحيان.
صحياً: يجب عليك التعامل مع أشخاص إيجابيين ويكونون دائمًا بالقرب منك حتى تستمد منهم طاقتك الإيجابية وتتخلص من الطاقة السلبية التي تؤثر في صحتك النفسية.
#الدلو 
مهنياً: يشير القمر المكتمل من برج الحمل إلى فرصة مؤاتية تسبق الآخرين عليها، ويكون خيارك صائباً ولكن انتبه لكل كلمة تتفوه بها فقد تؤخذ عليك. 
عاطفياً: تشرق بجاذبية وحرارة مميزتين، تبدو أكثر حماسة وتجاوباً مع العروض العاطفية، وتدخل فترة من اللقاءات الممتعة وأجواء الحب والحنان والتقارب.
صحياً: عليك الاهتمام بجسمك كي تكون بأفضل حالاتك الصحية في الأيام المقبلة، وتمتع بالأجو#الحوت
منهياً: يكون هذا اليوم بمثابة امتحان لقدراتك ولاستعدادك للتقدم بخطى ثابتة، لذلك انصحك بالتوفيق جيداً بين واجباتك المهنية والشخصية.
عاطفياً: إذا كنت عازباً تلتقي أخيراً نصفك الآخر، وقد يتم ذلك حين تكون برفقة أصدقاء لك متزوجين.
صحياً: وتيرة أعمالك ونشاطاتك لا تهدأ أبداً، لذا قد تسبب لك إرهاقاً لكنك تشعر بالسعادة.

 

تعليقات الفيسبوك: