حظك والابراج ليوم الاثنين 17-2-2020

الاثنين - 17/02/2020 - 09:00


#الحمل
مهنياً: سيكون بانتظارك مستقبل مهني جيد وفريد من نوعه يلوح في الأفق، لكن خطوات مهمة لم تكتمل بعد.
عاطفياً: برهن عن ليونة ودماثة أخلاق، ولا تذهب نحو أفكار وأعمال غير آمنة، فواقع وضعك العاطفي غير مريح.
صحياً: قد يخيل إليك أنك تشعر بآلام في مختلف أنحاء جسمك، يستحسن مراجعة الطبيب.

#الثور
مهنياً: تشعر بأنّ النمط يتسارع وأن المشكلات السابقة بدأت تجد حلحلة لها، كذلك قد تسوّى مشكلات مالية.
عاطفياً: كثرة التعاطي باستخفاف مع الشريك قد تفضي إلى عواقب سيئة، وهذا لن يكون في مصلحتكما على الإطلاق، بادر إلى المعالجة فوراً.
صحياً: تتجاوز مرحلة دقيقة كادت تلزمك الفراش طويلاً لو لم تقصد الطبيب في الوقت المناسب

#الجوزاء
مهنياً: قد تحدث بعض المشاكسات في العمل اليوم من أحد الزملاء فحاول أن تعرف كيف تتعامل معها بحكمة. 
عاطفياً: مشاكل طارئة تهدّد العلاقة بالشريك، لكنّك حتماً تتمكن من معالجتها بأسرع ما يمكن قبل أن تتفاقم. 
صحياً: لا ترفض دعوة الأصدقاء إلى مشاركتهم في نشاطات رياضية، فهي مفيدة لك.

#السرطان
مهنياً: تمتلئ حيوية وقد تعلن عن شراكة ما أو تعيش أوضاعاً استثنائية وتشعّ بشخصية مميّزة، وتبدو متزناً في خياراتك.
عاطفياً: المشاكل العائلية توتر علاقتك بالحبيب، فكن حذراً ولا تطلب منه التغيير وأنت لست بحال أفضل.. 
صحياً: تقلد الآخرين في ما يقومون به من رياضات خفيفة وتحاول التفوق عليهم لإفادة صحتك.

#الاسد
مهنياً: تتركز الأنظار على قدراتك الإبداعية في مجالك المهني، وتفوز بجوائز تقديراً لجهودك.
عاطفياً: يؤدي الحظ اليوم دوراً مهمّاً في تطور أمورك العاطفية بإتجاه ملموس وإيجابي، ويكون المستقبل واعداً ومشرقاً.
صحياً: حاول قدر الإمكان تناول العصير الطبيعي بعد ممارسة الرياضة ولا سيما الغني بالفيتامين سي.

#العذراء
مهنياً: عليك أن تكون أكثر وضوحاً في العلاقة بالآخرين، لئلا تترك مجالاً للشكوك واحتمالات التصادم.
عاطفياً: تحب الاستقرار وتبذل قصارى جهدك لتصل العلاقة التي بدأتها إلى خواتيمها السعيدة عنوانها العريض الاستقرار والراحة.
صحياً: أنت حرّ في حياتك وتصرفاتك، لكن أنت وحدك المسؤول عما سيؤول إليه وضعك الصحي.

#الميزان
مهنياً: يوم جيد ومليء بالآمال الجديدة، التي تشهد تغيّرات إيجابية في الخطط، وربما تحقّق ربحاً مفاجئاً.
عاطفياً: تطور إيجابي مهم على صعيد العلاقة بالشريك، وأي خطوة ناقصة في هذا الاتجاه تعيد الأمور إلى الوراء.
 صحياً: أنت تحسن التمييز بين المفيد والمضر، لكنك في الفترة الأخيرة تميل إلى كل ما يضرك صحياً، فاحذر.

#العقرب
مهنياً: تُتاح لك فرصة النجاح في مجال الإعلام والسياسة والكتابة والصحافة، وتحظى بمفاجأة سارّة  مالية ومعنوية غير متوقّعة.
عاطفياً: إذا استنفدت الوسائل في معالجة الخلل في العلاقة، قد تضطر إلى اعتماد استراتيجية جديدة مع الشريك. 
صحياً: حاول استعادة قوتك المعنوية وعد إلى حياتك اليومية المعتادة وتصرف بهدوء.

#القوس
مهنياً: أنت على موعد مع الربح والتقدّم والمكاسب والدعم، لكن حذار تبديد الأموال والاستخفاف باهتمامات الآخرين وانشغالاتهم .
عاطفياً:  قد يحمل إليك هذا اليوم المفاجآت واللقاءات الحارّة والمبادلات العاطفية المناسبة، إلاّ أنّ الوهج يخف قليلاً.
صحياً: عليك القيام بكل ما يعود على الصحة بالخير والانطلاق نحو الأفضل، ويبقى الخيار النهائي لك.

#الجدي
مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى عدم التورّط في قضايا شائكة والابتعاد عن المشاريع المشبوهة وعدم توقيع أي مستند قبل قراءته بتمعن. 
عاطفياً: قد تفاجأ بأحداث وتطوّرات غير مسبوقة، انتبه من المبالغة، قد تتسارع الخطى وتطالب الشريك اللحاق بك. 
صحياً: حذار أي نزاع هذا اليوم، قد يفاجئك الآخرون بمطالب تثير عصبيتك وانفعالك.

#الدلو
مهنياً: تؤدّي دوراً فاعلاً وبنّاء في العمل، لكن ذلك لن يكون وليد مصادفة، بل هو ثمرة جهد متواصل على مدى سنوات.
عاطفياً: تستقطب التأييد من بعض الأصدقاء، وخصوصاً لجهة المبادرة إلى تحديد نوع العلاقة مع الشريك، وهذا ما يوضح الأمور أكثر.
صحياً: تحاول إسداء نصائح للآخرين للاستفادة من الرياضة ولا تطبقها على نفسك.

#الحوت
مهنياً: تنعم بيوم مناسب إذ تختبر جديداً مشوّقاً، ويدعوك إلى الاحتفال ونشر الآراء ويقدّم لك خيارات كثيرة ويعزّز ثقتك بالنفس.
عاطفياً: مكاسب غير متوقعة في العلاقة، وهذا ينعكس ارتياحاً عند الشريك ويزيده تعلقاً بك وإصراراً على إرضائك باستمرار. 
صحياً: تتخلص من هموم الماضي الثقيلة عبر القيام برحلات ترفيهية تبعدك عن القلق.

تعليقات الفيسبوك: